26 أبريل، 2010

تفاصيل بؤجة الخير


 بناء على طلب الجماهير والمشاهدين من الاخوة والاخوات مدونى مصر المحروسة سنوافيكم باخر تفاصيل  بؤجة الخير 
الميعاد : الجمعة الموافق 30 ابريل 2010 
المكان : جمعية صحبة خير بمسجد زهراء مصر القديمة 
الزمان : من العاشرة والنصف صباحا امام المسجد مكان التجمع المبدئى بعدها نتجه الى مقر الجمعية الجديد الكائن 20 شارع احمد خيرى فوق كافتيريا السرايا بعد محطة مترو الزهراء بحوالى 100 متر تقريبا 
دى خريطة لمحطة مترو الزهراء و لونها بالازرق اما اللون الاحمر فهو لمكان المسجد وده اسهل للناس اللى هتستخدم المترو

فى حالة اى استفسار او حد تاه لا قدر الله ممكن يتصل على الرقم ده
خالد همس الاحباب
0101345140
بعد التجمع وتسليم البؤج للجمعية سنتوجه لمكان قريب لتناول الغذاء او بعض المشروبات والمكان هيكون حسب اقتراحاتكم اما نادى او ممكن نروح الازهر بارك او الحسين 
*************
الموضوع الثانى بالنسبة للاخوة والاخوات اللى بيسئلوا عن التبرعات والمشاركة فى مشروع الصدقة الجارية وردا على تعليق خيخة فى البوست السابق 
ما زال باب الخير مفتوح على مصراعيه للجميع للمشاركة او التبرع فى مشروع الصدقة الجارية 
فمستشفى ابو الريش للاطفال فى حاجة ماسة لشراء جهاز غلق الثقب بين الاذنين بالقلب 
اسم الجهاز OCCLUTECH
وثمن الجهاز حوالى عشرة الاف جنيه  وسوف يستخدم بواسطة خبير اجنبى لاجراء عشرة عمليات مجانا لعشرة اطفال خلال شهر مايو 2010 
تبلغ تكلفة العملية الواحدة حوالى عشرة الاف جنيه وسوف يتم اجرائها مجانا 
لراغبى التبرع يمكنهم التبرع بمكتب ا. د/ رشا عمار نائب مدير مستشفى ابو الريش للاطفال او ارسالها للاخت العزيزة بت خيخة او لى شخصيا وسوف يتم تسليمها لادارة المستشفى للمساهمة فى شراء الجهاز .
جزاكم الله خيرا

21 أبريل، 2010

كشف حساب+ بؤجة الخير


تم بحمد الله وتوفيقه تسليم الاجهزة المتبرع بها الى مستشفى الاطفال الجامعي ( ابو الريش الياباني )
بالرغم من ان مشروع الصدقة الجارية كان يهدف الى توفير جهاز مونيتور واحد لكن بفضل الله وتعالى وبمشاركة كريمة من اهل الخير تم توفير عدد 3 اجهزة للمستشفى
 - جهاز مونيتور حديث ومتطور وتقنية اعلى بكثير من المطلوب( وهو الجهاز الاساسى الذى من اجله تم المشروع) 
المونيتور اثناء التجربة
المونيتور بجميع مستلزماته
 
  
- عدد2 جهاز قياس نسبة الاكسجين فى الدم R.G.B ( وكانت اقصى احلامنا توفيرلو جزء من ثمن جهازواحد ).
كتيب الاستخدام


ضمان شامل لجميع الاجهزة

فاتورة شراء الاجهزة 

كشف حساب تفصيلى
==============
مبلغ التبرعات حتى 9-4
13400
تبرعات بعد 9-4
2300
اضافة الى مبلغ المستشفى 
5000
اجمالي التبرعات 
20700
ما تم صرفه 

عدد 2 جهاز ار جى بى 
6160
جهاز مونيتور 
13000
مساهمة فى  شراء اجهزة اخرى 
1040
مساهمة فى علاج احد الحالات الحرجة 
500
اجمالي المنصرف 
20700

الحمد لله من قبل ومن بعد على توفيقه لنا جميعا على رسم بسمة على شفاه طفل مريض
بالرغم من التعنت وسؤء التعامل الواضح من ادارة المستشفى وتعقيد الاجراءات والروتين الممل لدرجة اليأس من صلاح هذا البلد وسؤء الادارة لكن الحمد لله ان هناك من هم امثالكم من اهل الخير لذلك شكرا لكل من ساهم بماله وجهده ووقته على المساهمة والمشاركة الفعالة فى توفير تلك الاجهزة
وشكر خاص للشركة الموردة على مساهمتها معنا فى توفير الاجهزة باسعار معقولة جدا ومرونتها فى التعامل الخيرى .
جزاكم الله خيرا وجعله فى ميزان حسناتكم
اللهم اجعل جميع اعمالنا خالصة لوجهك الكريم

16 أبريل، 2010

ذكرى ورحيل


  
مرت الايام سريعا ففى الثامن عشر من أبريل من العام المنصرم رحلت جدتى مرعام على رحيلها لكن سيظل عالق بالذاكرة هذا التاريخ بالرغم من حالات الزهايمر التى اصابت تواريخ عديدة ربما تكون اقرب من هذا التاريخ .
بالرغم من انها بلغت من الكبر عتيا الا انها حتى لحظة وفاتها كانت كالطفل الصغير فى حبه وتسامحه مع الجميع كانت تنادى احدنا بجميع اسماء الاخوة الصغار او الكبار حتى تصل الى اسمه الحقيقى ومع ذلك كانت تتميز بذاكرة فولاذية .
جدتى كانت بمثابة الام لنا ونحن اطفال وكبار فكانت الحضن الدافىء والقلب الكبير الذى يضمنا ويدافع عنا من بطش الجميع حتى لو كان من الام او الاب  كانت حائط صد منيع بالرغم من شقاوتنا واخطائنا المتكررة .
جدتى كزوجة  كانت من اخلص النساء طاعة وبرا لزوجها ولا انسى ما قامت به اثناء مرض جدى قبل وفاته وكيف تحملت بجلد وصبر كل التعب والمشاق وكيف لازمته وهو فى فراش المرض ولم تتركه لحظة واحدة وتخرج من البيت طيلة تلك الفترة بالرغم من وجود والدتى وابناء اعمامى وعماتى بجواره وكيف انها رفضت الخروج للتعزية فى وفاة  عمها لكى لا تتركه وحده .
جدتى كأم كانت من اروع الامهات واطيبهم وهذه شهادة من عماتى واعمامى من جدى اى شهادة فى حق امراة أبيهم ، فقد نالت الاعجاب من الجميع انجبت  ثلاثة من الابناء وبنتين احسنت تربيتهم ورعايتهم  فكانوا مضرب المثل فى الاخلاق وحسن التربية زرعت فيهم حب واحترام اخوتهم من ابيهم تعاملت مع الجميع بحب وحنان وتحملت الكثير والكثير .
جدتى كحماة مع الاسف كانت ملاك بمعنى الكلمة لم اراها يوما فى دور الحماة اطلاقا بل على العكس كانت الطرف الاطيب والاكثر تسامحا دائما عاشت مع والدتى اكثر من ثلاثين عام فى منزل واحد كنت اظن ان والدتى الحماة وجدتى ضيفة عندنا كنت ارى ان العلاقة بينهما اقوى من علاقة الام بابنتها وكذلك الحال مع زوجات اعمامى وازواج عماتى  كانوا يعشقونها عشق البنت بوالدتها او الابن بامه ،لم اراها قط تنهر او تلوم احد عن شىء بل الاكثر من ذلك ربما  يخطىء البعض فى حقها وتجدها هى من تبادر بالصلح أوالتسامح.
جدتى كجدة لنا كانت مثال الطيبة والحنان كانت ملاذنا فى الهروب من عقاب الجميع كانت تمتلك صندوق خشبى قديم به كل انواع الحلوى والعصائر والسكر وكل انواع الفاكهة تستقبلنا بها ونحن صغار .
مرت الايام وكبرنا واصبحنا نسافر كثيرا ونرجع على فترات متباعدة كنا نصل فى اوقات متاخرة من الليل كنا نجدها اول من يستقبلنا على بوابة المنزل بالرغم من كبر سنها كانت تسمع دبة النملة فى جوف الليل كان اخوتى يسهرون لساعات متاخرة خارج المنزل وكنا نغلق عليهم الابواب عقابا لهم ولكن كانت تسمع همساتهم وتستقيظ لتفتح لهم
اصبحنا أباء ولدينا اطفال فكانت تعامل صغارنا بنفس معاملتها لنا فكانوا يحبونها ويطلقون عليها تيتا جدو للتفرقة بينها وبين الام تيتا بابا .
يوم الوفاة  اتصل بى اخى الاصغر ليخبرنى بخبر الوفاة كنت غير مصدق فانا منذ سويعات قليلة كنت احدثها هى ووالدى واخبرتها باننى ساحضر بعد يومين ان شاء الله لكى اطمئن عليها بعد الوعكة الصحية التى المت بها 
ولكن سبحان الله لكل اجل كتاب توفيت بعد المكالمة بساعتين خرجت من العمل مسرعا وشريط  الذكريات يدور براسى ودموع  تنهمر فى موقف نادر ما يحدث معى لانى غالبا احبذ اصعب انواع البكاء اللى من غير دموع.
وصلت الى المنزل وجدت  اخوتى وجميع الاقارب فى انتظار السفر لكى نلحق بالجنازة ركبنا فى الثامنة مساء ووصلنا الساعة الثانية صباحا وخلال تلك المسافة لم ينقطع سيل من المكالمات الهاتفية لتاجيل الدفن حتى الصباح تارة باستعطاف وتارة اخرى بتهديد ووعيد ، لكن قدر الله وماشاء فعل فكل الابناء والاحفاد من اسوان وحتى اسكندرية حضروا الجنازة وشاركوا فى تشييعها الى مثواها الاخير بكى الكبار قبل الصغار وترحم عليها الجميع ربما رحلت بجسدها ولكن ما زالت بقلوبنا .
مر عام على رحيلها سافرت عدة مرات وفى كل مرة اتخيلها امام البوابة كعادتها او خارجة من غرفتها تلك الغرفة التى لم استطع دخولها حتى الان .!!!

10 أبريل، 2010

الحمد لله ... حلم اصبح حقيقة



 الحمد لله الذى بنعمته تتم الصالحات
الحمد لله كما ينبغى لجلال وجهك وعظيم سلطانك 
الحمد لله ملء السموات والارض وما بينهما 
الحمد لله الذى خلق البشر وخلق الخير فى قلوبهم وجعلهم سبب فى اسعاد غيرهم من البشر 
الحمد لله ..الذى وفقنا جميعا لانجاز مهمة صعبة فى زمن قياسى فمشروع الصدقة الجارية كان مجرد حلم  تحول الى فكرة وطموح واليوم اصبح حقيقة وما اروعها من حقيقة وعندما يصبح الحلم حقيقة مجسدة على ارض الواقع فى زمن عم فيه  الفساد والشر وانتشرت المصالح الشخصية ولكن ما زالت القلوب عامرة بالخير لذلك :
شكرا ... لكل من ساهم بماله ووقته وجهده فى انجاح المشروع .
شكرا ... للاخوة الاعزاء خارج مصر لانهم برغم غربتهم وبعدهم عن مصر لكن كانوا من اكثر الناس مشاركة معنا ماديا ومعنويا 
جزاءهم الله كل خير وجعله فى ميزان حسناتهم .. شكرا جزيلا لهم 
شكرا... لكل الاخوة والاخوات داخل مصر من اسكندرية حتى اسوان على مشاركتهم الفعالة وحبهم لاعمال الخير
شكرا... لكل من ساهم معنا بمجهوده ووقته وماله سواء بالنشر او المتابعة او التبرع المادى والدفع المعنوى .
شكرا ... لكل من حضر اليوم وساعد على رسم البسمة على الوجوه .
شكرا ... لكل من نوى الحضور والمشاركة وحالت ظروفه دون ذلك .
شكرا ... لكل مصرى خارج مصر وداخلها على حبه لوطنه ومشاركته لاخوانه واحساسه بواجبه تجاه الاخرين .
شكرا ... لكل من ا.د / مرتضى الشبراوى رتيس قسم الاطفال ود/ فيفيان وا/ خالد حموده مدير العلاقات العامة على مجهودهم  الكبير 
شكرا ... لصاحبة الفكرة والدعوة الكريمة والمجهود الرائع دوما قوس قزح  ربنا يجعله فى ميزان حسناتك 
شكرا .... فاتيما -  خيخة - ضياء  مجهودكم اكثر من رائع وقلوبكم صافية لذلك ربنا هيوفقكم دائما 
شكرا ... لاجمل ناس وصحبة احمد سكر - عمرو -  شريف باشا - وليد الوغرى - كيارا - كيكى عوووو- ابو على سمع هوص - عبده باشا اللى من طرف وندا هانم - ابو حميد - كيمو صوت من مصر - مصطفى ريان - غادة واختها رانيا واصدقائهم - سوووو باشا
شكرا ... ريم هانم على وجودك ومشاركتك فعلا انتى انسانة رائعة وطيبة لابعد الحدود ربنا يبارك لكى فى كنزى وكرما .
بالرغم من ان المستهدف من المشروع مبلغ عشرة الاف جنيه لاستكمال ثمن جهاز المونيتور لكن الحمد لله بفضل الله ومشاركة اهل الخير تم تجميع مبلغ 13400 جم حتى الان وفى انتظار  المزيد من المساهمات لكل من يرغب فالطموح لن يتوقف عند هذا الحد والانسان بطبعه طماع ولكن طالما الطمع فى عمل الخير فاهلا به 
لانه من خلال المناقشة مع أ. د مرتضى الشبراوى  رئيس القسم والاستاذ/ خالد حموده مدير العلاقات العامة بالمستشفى اتضح ان هنالك جهاز مونيتور 12 بوصة سعره حوالى 17000 جم ولكن له مميزات كبيرة عن الجهاز 10 بوصة المزمع شراؤه لانه قابل للتحديث والتطوير كما يوجد هناك جهاز طبى اخر فى حدود 3600 جم  ضرورى للاطفال فبناء عليه كانت هناك اراء لشراء  جهاز مونيتور 12 بوصة بمبلغ 17000 جم والمشاركة فى جزء من الجهاز الاخر ولا مانع من شراءه اذا توفرت المبالغ المطلوبة خلال الفترة القادمة .
وبناء على اقتراح خيخة وداليا قوس قزح سيتم الشراء بمعرفتنا بعد الحصول على اسعار من شركات متخصصة فى الاجهزة الطبية والحصول على افضل سعر على اعتبار انه عمل خيرى وباذن الله  سنوافيكم بتفاصيل ذلك لاحقا .
لمزيد من التفاصيل عن المشاركة والتبرع هنا  
*********
موضوعات ذات صلة 

3 أبريل، 2010

تفاصيل الصدقة الجارية

 عودة من جديد واستكمالا لموضوع  الصدقة الجارية فى البوست السابق 
وتيسيرا على القراء الجدد نبذة مختصرة عن موضوع الصدقة الجارية
 عبارة عن مساهمة فى  شراء جهاز طبى ( مونيتور ) لخدمة الاطفال المرضى بمستشفى ابو الريش الجامعى 
الجهاز تكلفته 15000 جم ( خمسة عشر الف جنيه ) تم توفير مبلغ خمسة الاف جنيه حتى الان من ثمن الجهاز 
خطة العمل المقترحة : 
الاعلان  عن مشروع الصدقة فى بعض المدونات الصديقة بالاضافة الى كل المدونات كل حسب رغبته
-  التبرع اختيارى وكل حسب امكانياته حتى لو مبلغ  التبرع جنيه واحد  .
التبرع هيكون باحدى الطرق الاتية 
-عن طريق حوالة على بنك مصر- فرع الاورمان او اى فرع من فروع بنك مصر  ( البيانات المطلوبة هنا
- عن طريق الاتصال على الارقام الاتية 
 مدام نوران بت خيخة 
0180004374
خالد همس الاحباب 
 0101345140
- اوالتبرع يوم الجمعة الموافق 9 إبريل بمستشفى ابوالريش الجامعى ( مكان التجمع ) 
--------------
تفاصيل اللقاء 
========
- التجمع هيبدا من الساعة الحادية عشر صباحا وحتى الثالثة بعد الظهر لتجميع مبالغ التبرع وتسليمها للمسئول بالمستشفى 
- زيارة بعض الاطفال المرضى وتقديم بعض الحلوى والهدايا البسيطة التى تناسب الاطفال لمن يرغب فى ذلك من المدونين 
- امكانية التبرع بالدم فى المستشفى وذلك بناء على اقتراح فاتيما (روح قلب ماما) 
- اى واحد عنده فكرة او اقتراح جيد ومفيد للاطفال وللمستشفى ممكن تنفيذه 
- ان شاء الله بعد انتهاء التبرع سيكون هناك تجمع فى احد الاندية او الاماكن القريبة لمن يرغب فى التواجد معنا 
***********
كيفية الوصول الى مكان المستشفى اليابانى للاطفال بالمنيرة ( ابوالريش الجامعى ) 
عن طريق المترو اقرب محطة  مترو هى محطة السيدة زينب
بالنسبة اللى هيجىء بعربيته او اى مواصلة اخرى يسال عن القصر العينى الفرنساوى المستشفى قدامه على طول
 هناك بعض التبرعات تم استلامها بحوالات بنكية
(رجاء خاص لمن يرسل حوالة ارسال رسالة على الموبيل لاخبارى بمبلغها اورقمها)